جريدة شبابية مستقلة

- اعلانات الجمهورية اليوم -

- اعلانات الجمهورية اليوم -

العلاقات المصرية القطرية بعد تصريحات بيان العلا

1٬121

كتب:مروان أحمد

استقبل سامح شكري وزير الخارجية المصري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب وزير خارجية قطر بقصر التحرير.

وصرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ، أن هذا اللقاء استهدف مناقشة على وضع العلاقات الثنائية بين البلدين بعد الموافقه والتوقيع على بيان العلا الذي كان نتيجة إيجابية بين الدولتين وتحسن الكبير وذكر أهمية العمل على الاستفادة من الفرص الاقتصادية والاستثمارية الكبيرة المتاحة بالبلدين بما يحقق مصالح بين البلدين.

- اعلانات الجمهورية اليوم -

ثم أضاف أيضًا عن كيفية بحث طرق دعم العمل العربي المُشترك في مواجهة التحديات التي تحدث في الوطن العربي وأنه لا شك في ضوء رئاسة دولة قطر لمجلس جامعة الدول العربية ان لها فضل كبير عن مناقشة موقف البلدين و منها أهم القضايا الإقليمية بما في ذلك تطورات ملف سد النهضة الإثيوبي.

حيث اوضح الاستاذ حسن ترك رئيس حزب الأتحاد الديمقراطي في حوار خاص مع جريدة الجمهورية اليوم أن لرجوع العلاقات بين مصر وقطر هذه علاقات دبلوماسية ولان هناك جاليه كبيره في قطر فعوده العلاقات شيء طبيعي بعد ان استقامة الامور لخدمه الجالية المصرية هناك وعوده طيران مباشر هذا يخدم بالطبع الجالية المصرية والسياسة تقتضى ذلك، الامور لن ترجع كسابق عهدها بوجود هذا الحاكم الخائن على سده الحكم في قطر ولن تتأثر مصر من أي ناحيه اقتصادية الاجتماعية من دويلة مثل قطر حفظ الله مصر وشعبها وقائدها فخامه الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأضاف أنه من الطبيعي ان تتراجع دول المقاطعة ان يتم تصالح سياسي وهي القاعدة السياسية وذلك ستصب المصلحة الحالية المصرية في قطر من عوده الطيران مباشر وعودة القنصلية للخدمه الحالية لانها تمد العديد من الامور التي كانت متوقفة للجالية المصرية من جوازات سفر وخلافه وأكد على انه طوال سنوات المقاطعة لم يتأثر الاقتصاد المصري ابدا لان مصر دوله منتجه لنسبه مائه بالمائة دوله صناعيه زراعيه ورزقها الله بكل انواع الموارد الطبيعية التي تجعلها لا تعتمد على احد وتحقق الاكتفاء الذاتي.

- اعلانات الجمهورية اليوم -

- اعلانات الجمهورية اليوم -

- اعلانات الجمهورية اليوم -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.