جريدة الجمهورية اليوم
جريدة - شبابية - مستقلة

ختام فعاليات اليوم الثاني لورشة العمل المتخصصة بشأن: نحو آلية عربية لمواجهة النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة

117

كتبت: مي هنداوي

اختتمت فعاليات اليوم الثاني لورشة العمل المتخصصة بشأن: نحو آلية عربية لمواجهة النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة في الإطار العملي  لتطوير المهارات المهنية والاخلاقية لمُعد ومقدم محتوي الإعلام الرقمي ،والتي قدمته الأستاذة (فاطمة شعبان أبو الحسن) بالمعهد الدولي للإعلام بأكدمية الشروق ، كما تم عرض التجارب الناجحة علي مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث تم عرض تجربة الأمانة العامة بإنشاء منصات علي مواقع التواصل الاجتماعي ، وتجربة صفحة إعلام (دوت أورج) والذي قدمها الأستاذ (محمد عبد الرحمن) بمؤسسة روز يوسف ، كما تم عرض مشاريع تخرج طلبة الإعلام حول مواقع التواصل الإجتماعي، والتي قدمها الطلبة الخرجين تحت اشراف الدكتور (رامي عطا).

فقد إنطلقت فكرة ورشة العمل لشأن: نحو آلية عربية لمواجهة النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة لمساعدة الدول الاعضاء بجامعة الدول العربية لتطوير منهاجيتها العملية لتستوعب كل المخاطر التي تحيق بمنطقتنا العربية، تلك المنهجية التي تعتمد علي مؤشرات قياسية لتساعد المتخصصين في مجال الإعلام الرقمي في عملية حساب قيمة الخطر الفعلية،لتعطي تقيمًا دقيقًا يتناسب مع طبيعة المخاطر التي تتعايش معها بشكل مباشر، حيث تنطلق هذه المنهجية لا من حساب قيمة الخطر ذاته فحسب، بل من حساب قيمة الخطر مضافًا إليها العوامل المحيطة بالخطر ،وأخيرًا لتعطي صورة متكاملة الأبعاد لصناع القرار حول خارطة المخاطر القائمة والمحتملة ،فكل هذا كان لايتم إلا من خلال ورشة عمل متخصصة في مجال الإعلام الرقمي بشكل مكثف تجمع فيه النظرية والتطبيق.

فالهدف المرجو من ورشة العمل يرجع إلى طرح رؤى مستقبلية تسهم في وضع آلية عربية لمواجة مخاطر النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة كما أنها تهدف إلى: مساعدة الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية لتحديد الثغرات النظرية في منهاجيتها الخاصة بتقيم مخاطر تأثير النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة علي تكوين الرأي العام، بجانب تطوير منهجية عربية جديدة لتقيم مخاطر تأثير النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة علي تكوين الرأي العام ،وبما يتناسب مع التعقيدات البيئية الدولية والأقلمية .

كما تهدف الورشة إلى بيان دور وسائل الإعلام العربي في مجال الوعي والتصدي تجاه مخاطر وسلبيات النشر النشر السيئ علي مواقع التواصل الاجتماعي، بجانب كيفية الاستفادة من مضامين الموضوعات المطروحة علي مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية تطويرها،كذالك لبيان تأثير مواقع التواصل الاجتماعي علي الهوية الثقافية للشباب العربي، وكيفية المساعدة في إعادة بناء منظومة القيم من خلال تلك المنصات والمواقع, وبيان المسؤولية الاجتماعية والاخلاقية لمحتوى الإعلام الرقمي وتأثيره علي الهوية الثقافية للشباب العربي ،إضافة إلى بيان أثر الأخبار الزائفة علي ابعاد الثقة الاجتماعية والسياسة.

بينما تم تحقيق أهداف ورشة العمل من خلال مايلي: تطبيق المبادئ الأساسية لإعداد وتقديم المحتوى الإعلامي علي وسائل الإعلام الرقمي، وتقيم تناول وسائل الإعلام الرقمي للأخبار ، واستكشاف الحسابات المزيفة ،والتحقيق من المعلومات المنشورة علي وسائل التواصل الاجتماعي ،التحقيق من توافر المعاير المهنية في المادة الإخبارية.

فيما جاءت جلسات ورشة العمل في: الجلسة الأولى: مفاهيم ومصطلحات عامة حول: الإعلام الرقمي وخصائصة وأدواته ، ومواقع التواصل الاجتماعي, وقواعد الأداء الإعلامي ، ودور وسائل الإعلام العربي في مجال الوعي والتصدي تجاه مخاطر وسلبيات النشر السيئ علي مواقع التواصل الاجتماعي,و المسؤولية الاجتماعية والأخلاقية لمحتوى الإعلام الرقمي وتأثيره علي الهوية الثقافية للشباب العربي.

 

الجلسة الثانية: نحو آليه عربية لتعظيم الاستفادة من المواقع التواصل الاجتماعي والتصدي لسلبياتها.

الجلسة الثالثة: الاستفادة من مضامين الموضوعات وتطوير المهارات المهنية من خلال: كيفية الاستفادة من مضامين الموضوعات المطروحة علي مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية تطويرها من حيث (اسباب اختيار الموضوعات, وأهم القضايا، وكيفية تعامل صناع المحتوى من التعليقات الهجومية) ، وكيفية تطوير المهارات المهنية لمعد ومقدم المحتوى الإعلامي علي مواقع التواصل الاجتماعي من حيث: (أسباب اختيار الموضوعات، ومصادر التمويل ، والتصاريح المطلوبة ، والادوات الانتاجية المستخدمة)

الجلسة الرابعة: عرض التجارب الناجحة علي مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم عرض تجربة الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بإنشاء منصات علي مواقع التواصل الاجتماعي وتجارب الدول الأعضاء.

كما جاءت التساؤلات المطروحة للإجابة عليها في ورشة العمل والتي تخص: ما المقصود بكل من (الإعلام الرقمي ، ومواقع التواصل الاجتماعي, و قواعد الأداء الإعلامي)؟؟ لماذا يلجأ الشباب العربي لمواقع التواصل الاجتماعي بينما ينصرف عن وسائل الإعلام التقلدية؟؟ ماهو دور وسائل الإعلام العربي في مجال الوعي والتصدي تجاه مخاطر وسلبيات النشر السيئ علي مواقع التواصل الاجتماعي؟؟ وكيف يمكن للتخطيط الإعلامي أن يساعد في ذلك؟؟ هل قدم الإعلام العربي برامج هادفة أسهمت في حل مشاكل النشر السيئ علي مواقع التواصل الاجتماعي؟؟

 ما مدى أثر مواقع التواصل الاجتماعي علي الهوية الثقافية للشباب العربي؟ وكيفية المساعدة في إعادة بناء منظومة القيم من خلال تلك المنصات والمواقع؟؟ ماهي أهم القضايا والموضوعات التي استطاعات مواقع التواصل الاجتماعي بما قدمته من محتوي إعلامي رقمي بالتأثير علي الرأي العام وصناع القرار؟؟ ماهي دوافع معد ومقدم المحتوي الإعلامي علي مواقع التواصل الاجتماعي؟؟ كيف يمكن الاستفادة من مضامين الموضوعات المطروحة علي مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية تطويرها؟؟وكذلك كيفية تطوير المهارات المهنية لمعد ومقدم المحتوى الإعلامي علي مواقع التوصل الاجتماعي؟؟

كما أن الجهات المعنية التي شاركت في الورشة هم: المندوبيات الدائمة للدول الأعضاء لدي جامعة الدول العربية، والجهات المعنية بالبحوث والدراسات الإعلامية في وزارات الإعلام بادول العربية ، العاملون في الأمانة العامة وعلي وجه الخصوص قطاع الإعلام والتصال ، والباحثون المتخصصون بالإعلام الرقمي في الدول العربية، والمنظمات والاتحادات الممارسة لمهام إعلامية ، والإعلاميون العرب المشاركين في ورشة العمل.

تعليقات
Loading...