جريدة الجمهورية اليوم
جريدة - شبابية - مستقلة

تركيا تزعم إرسال قوات مصرية للقتال في سوريا.. ومجلس النواب المصري يوضح

0 26

(الجمهورية اليوم) – نفى المجلس السوري لحقوق الإنسان الأنباء المتداولة حول قيام الحكومة المصرية بإرسال قوات من الجيش المصري إلى سوريا بالتنسيق مع “الحرس الثوري” الإيراني، فيما قال عضو مجلس النواب النائب مصطفى بكري إن قرار إرسال قوات الجيش المصري إلى أي دولة لا يتم إلا عبر البرلمان، نافيا الأنباء حول إرسال قوات إلى سوريا.

وكانت وكالة “الأناضول” قد زعمت وجود ضباط وطياريين من الجنسية المصرية داخل الأراضي السورية، شاركوا بالعمليات العسكرية بالإضافة للقصف الجوي على مناطق سورية عدة، وهو ما نفاه المرصد السوري لحقوق الإنسان ، الذي قال – في بيان – “أكدت مصادر موثوقة للمرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه لا صحة لما يتم ترويجه من قبل وكالة الأناضول التركية حول إرسال الحكومة المصرية لعشرات الجنود المصريين إلى سوريا، للقتال هناك”.

ورددت وكالة (الأناضول) التركية الرسمية أكاذيب مفاداها بأن الحكومة المصرية أرسلت قوات إلى سوريا بالتنسيق مع “الحرس الثوري” الإيراني، ونقلت الوكالة عن مصادر عسكرية – مجهلة ولم تمسها – القول إن “150 جنديا مصريا دخلوا سوريا عبر مطار حماة العسكري وانتشروا في منطقة خان العسل بريف حلب الغربي وفي محيط مدينة سراقب في ريف إدلب الجنوبي”.

في حين قال النائب في البرلمان المصري مصطفى بكري إن قرار إرسال قوات الجيش المصري إلى أي دولة لا يتم إلا عبر البرلمان، نافيا الأنباء حول إرسال قوات إلى سوريا، مؤكدا – في تصريحات لقناة (روسيا اليوم) الإخبارية – أن “ما نشرته الأناضول حول إرسال قوات مصرية لسوريا كذب ودعاية رخيصة القصد منها التغطية على جرائم أردوغان في ليبيا”.

وتابع: “قرار إرسال قوات إلى أي دولة لا يتم سوى عبر البرلمان وما يقوم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إفلاس سياسي بعد أن أعيقت مشروعاته الاستعمارية في ليبيا”.

تعليقات
Loading...