جريدة الجمهورية اليوم
جريدة - شبابية - مستقلة

انفجار وشيك لقنبلة نفطية بالبحر الأحمر.. تحركات دولية لمنع حدوث أكبر كارثة بيئية بالعالم

41

(الجمهورية اليوم) – يسارع العالم للتحرك لمنع وقوع أكبر كارثة بيئية في التاريخ، لحظة انفجار أكبر خزان نفطي عائم في العالم (صافر)، والذي يرسو قرب ميناء رأس عيسى بمحافظة الحديدة غرب اليمن، وترفض ميليشيا الحوثي السماح بوصول خبراء الأمم المتحدة لصيانته المتوقفه منذ خمس سنوات.. ويعقد مجلس الأمن الدولي الأربعاء القادم جلسة طارئة لبحث سبل التصدي لهذا الموقف المتأزم.

وترسو سفينة “صافر” العائمة والتي توصف بأنها “قنبلة موقوتة”، ولم يجرَ لها أي صيانة منذ عام 2014، على بُعد 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى في مدينة الحديدة، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، وتحتوي السفينة على نحو مليون و278 ألف برميل نفط خام، وقد بدا حجم تآكل الخزان واضحا نتيجة عدم صيانته منذ خمس سنوات.

وكان وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي وجه رسالة، إلى رئيس مجلس الأمن الدولي، طالب فيها بعقد جلسة خاصة لبحث قضية خزان صافر والضغط على الحوثيين من أجل السماح لخبراء الأمم المتحدة بالوصول إلى الناقلة صافر دون قيد أو شرط وتمكينه من القيام بمهامه لتفادي وقوع واحدة من أكبر الكوارث البيئة في الإقليم والعالم، مؤكداً على فصل قضية خزان النفط العائم (صافر) عن بقية القضايا والتدابير المدرجة في مبادرة المبعوث الأممي إلى اليمن باعتبارها قضية ملحة، ووضع حل منفصل وحاسم لها.

تعليقات
Loading...