جريدة الجمهورية اليوم
جريدة - شبابية - مستقلة

اضطرابات حادة وتراجع للبورصات العالمية وسط مخاوف من حدوث موجة ثانية لكورونا

7

(وكالات) – تراجعت البورصات في آسيا وأوروبا، اليوم الاثنين، في ظل مخاوف من حدوث موجة ثانية من جائحة كورونا في الصين والولايات المتحدة، والتي من الممكن أن تؤثر على الأنشطة الاقتصادية.

وجاءت المخاوف بعدما أعلنت بكين عن عدد كبير من حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا، كذلك تأثرت المعنويات ببيانات اقتصادية صينية دون التوقعات.

وهوت الأسهم الأوروبية اليوم، ونزل المؤشر “ستوكس 600 الأوروبي” بنسبة 2.4%، بعد تراجعه 5.7% الأسبوع الماضي.

وهبط المؤشر الألماني “داكس”، بحلول الساعة 11:20 بتوقيت موسكو، بنسبة 2.34%، فيما انخفض المؤشر الفرنسي “كاك” بنسبة 2.32%، أما المؤشر البريطاني فقد تراجع بنسبة 1.89%.

وفي آسيا، تراجت الأسواق، حيث تراجعت الأسهم اليابانية إلى أدنى مستوياتها في نحو ثلاثة أسابيع.

وهوى المؤشر “نيكي” القياسي بنسبة 3.47% إلى 21530.95 نقطة، مسجلا أدنى مستوياته منذ 27 مايو الماضي.

وفي الصين تراجع مؤشر بورصة شنغهاي الرئيسي بنسبة 1.02% ليخسر هو الأخر 29.71 نقطة ويغلق عند مستوى 2890 نقطة.

أما روسيا، فانخفض مؤشرا بورصة موسكو اليوم على خطى الأسواق العالمية، وتراجع مؤشر الأسهم المقومة بالدولار RTS بنسبة 4.71% إلى 1217 نقطة.

في حين، هبط المؤشر MICEX للأسهم المقومة بالروبل بنسبة 1.09% إلى 2713 نقطة.

تعليقات
Loading...