جريدة الجمهورية اليوم
جريدة - شبابية - مستقلة

إثيوبيا توقد النار.. الإعلان رسميا عن بدء ملء سد النهضة بطاقة 9ر4 مليار متر مكعب

47

(الجمهورية اليوم) – بعدما انتشرت صوراً تظهر ارتفاعا في منسوب المياه في سد النهضة، ما أثار موجة تساؤلات في الشارع المصري وعلى مواقع التواصل، لا سيما أن أديس أبابا أعلنت مرارا في أوقات سابقة رفضها التفاهم مع مصر والسودان على آلية ملئه، خرج وزير المياه والري الإثيوبي سليشي بغلي، مؤكداً صحة الصور معلناً أن بلاده بدأت عمليات الملء الأولية لبحيرة سد النهضة.

يأتي ذلك بعد يوم واحد من تعثر الاتفاق مع كل من مصر والسودان حول المشروع المثير للجدل بسبب مخاوف من تأثيره على حصة البلدين.

وأوضح بيكيلي – في تصريح صحفي – أن هذه المرحلة التي وصل إليها سد النهضة في إثيوبيا، تمكن من بدء عملية التخزين الأولي المقدر بـ4.9 مليار متر مكعب.

وأضاف أن ما وصلت إليه أعمال البناء في السد تتيح بدء الملء لبحيرة السد، بشكل طبيعي، قائلا إن المفاوضات التي اختتمت بين الدول الثلاث؛ إثيوبيا والسودان ومصر وبحضور مراقبين وخبراء أفارقة، شهدت اتفاقا حول بعض النقاط.

وأشار الوزير الإثيوبي إلى أن بلاده تحفظت على بعض النقاط، مضيفا أن عمليتي بناء وتعبئة سد النهضة تسيران بشكل طبيعي.

ويأتي إعلان إثيوبيا عن البدء في ملء سد النهضة، في ظل تعثر أكثر من جولة مباحثات مع مصر والسودان، حول عدد من الجوانب الفنية والقانونية المرتبطة بالمشروع.

وأرسل السودان – أمس – تقريره النهائي إلى رئاسة الاتحاد الإفريقي، بشأن مفاوضات سد النهضة بين السودان ومصر وإثيوبيا، عقب ختام المفاوضات التي استهلت في الثالث من يوليو الجاري واستمرت حتى 13 يوليو تحت رعاية الاتحاد الافريقى.

وشمل التقرير النهائي، تقييم السودان لهذه الجولة من المفاوضات حيث تمت الاشارة إلى التقدم المحدود فى القضايا العالقة، كذلك شمل التقرير مقترحات من جانب السودان لحل تلك القضايا.

وفي غضون ذلك، يتوقع أن يدعو رئيس جمهورية جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، بصفته رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقي، لقمة أفريقية مصغرة من رؤساء دول المكتب الأفريقى و رؤساء دول وحكومات الدول الثلاث للنظر فى الخطوة القادمة سعيا لتوقيع اتفاق شامل يرضي طموحات الدول الثلاث.

تعليقات
Loading...